السيد مزوار يتباحث مع نائب أمين سر حركة فتح ورئيس اللجنة الأولمبية بفلسطين

السيد مزوار يتباحث مع نائب أمين سر حركة فتح ورئيس اللجنة الأولمبية بفلسطينأجرى السيد صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون ، محادثات مع السيد جبريل الرجوب ، نائب أمين سر حركة فتح ورئيس اللجنة الأولمبية بفلسطين، تناول فيها الطرفان تطورات الوضع في الاراضي الفلسطينية وآفاق المرحلة المقبلة بهد اتفاق الهدنة بين حركة المقاومة الفلسطينية حماس وإسرائيل ، اضافة الى مواضيع المصالحة الفلسطينية و اعادة إعمار غزة وإنهاء الحصار و الاحتلال من خلال العودة الى طاولة المفاوضات بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل من اجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة وفق قرارات الشرعية الدولية.

وشدد السيد مزوار على ان المغرب بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، حريص على إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني وتقديم كل أشكال الدعم الممكن من اجل إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشريف.

و عبر السيد وزير الشؤون الخارجية والتعاون لضيفه، عن ارتياح المغرب لوقف العدوان الاسرائيلي على غزة، وتشجيعه على عودة المفاوضات بين الطرفين من اجل سلام شامل وعادل يمنح للفلسطينيين حقهم في إقامة دولتهم المستقلة .

كما ابرز السيد الوزير، خلال هذا اللقاء الذي حضره سفير فلسطين بالمغرب السيد أمين ابو حصيرة،  دعم جلالة الملك لكل جهود اعادة إعمار غزة وإنقاذ المنكوبين من سكانها جراء الكارثة الانسانية التي خلفها العدوان الاسرائيلي الغاشم على الاراضي الفلسطينية .

وعبر  السيد جبريل من جهته عن شكره وامتنانه  لجلالة الملك  بالنظر الى الدور الذي يقوم به لصالح القضية الفلسطينية ، مؤكدا في السياق ذاته ان الشعب الفلسطينيي يثق اكثر في المغرب كفاعل أساسي في خدمة القضية خلال المرحلة المقبلة لتفعيل خارطة طريق الهادفة الى  إنهاء الاحتلال ورفع الحصار  وإعمار غزة مع التسريع بالمفاوضات الهادفة الى إحلال سلام  عادل وشامل ، وتقوية أسس المصالحة الوطنية بين كافة المكونات الفلسطينية .