التجمع الوطني للأحرار يعزي اسر و ضحايا فاجعة بوركون

“يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي”

بتأثر كبير و حزن عميق، تلقي التجمع الوطني للأحرار نبا الحدث المأساوي لانهيار ثلاثة مباني بحي بوركون بالدار البيضاء، و هي الفاجعة التي خلفت العديد من القتلى، و الجرحى و مازال البحث جاريا تحت الأنقاض عن ناجين.

وبهذه المناسبة الأليمة فان التجمع الوطني للأحرار بجميع هياكله، و مناضلاته و مناضليه يتقدمهم الأخ الرئيس صلاح الدين مزوار، إذ يعبر عن عميق تأثره ليتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة لعائلات وأسر المنكوبين،راجيا من الله عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، و يسكنهم فسيح جنانه و يبواهم أعلى درجاته بجوار المنعم عليهم من النبيئين و الصديقين، و الشهداء و الصالحين، و حسن أولئك رفيقا.