انتخاب المغرب بالهيئة الدولية لمراقبة المخدرات

انتخب المجلس الاقتصادي و الاجتماعي للأمم المتحدة الأربعاء 23 ابريل 2014،  الدكتور جلال توفيق عضوا بالهيئة الدولية لمراقبة المخدرات و ذلك لمدة 5 سنوات. 

و تم انتخاب المغرب، البلد الإفريقي الوحيد من بين 18 دولة ، قدمت ترشيحها  للمناصب الخمسة الشاغرة، منها جنوب إفريقيا و نيجيريا و بوروندي و غانا و الكامرون و الطوغو  واحتل  المرتبة الأولى في التصويت ب 37 صوتا  متبوعا بكل من الهند و التايلاند و كولومبيا و فرنسا.

و تضم الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات، التي تتكلف بتفعيل كل ما تنص عليه الاتفاقية الدولية لمراقبة المخدرات لسنة 1961 ، ثلاثة عشر عضوا من الخبراء المستقلين الذين يتدارسون سبل الحد من تصنيع و تنظيم و توزيع المخدرات في العالم.

و تتكلف هذه الهيئة  كذلك بإعداد تقرير سنوي عن وضع المخدرات على المستوى الدولي.

و يشكل هذا الانتخاب الهام للخبير المغربي   بالهيئة المذكورة، اعترافا بمساهمة المملكة في الجهود الدولية الرامية إلى مكافحة المخدرات و الجريمة المنظمة و المؤثرات العقلية لهذه الآفة التي تشكل تهديدا خطيرا لصحة الشباب عبر العالم.

و سيعزز انتخاب المغرب في هذه الهيئة الهامة دوره على صعيد المؤسسات المتخصصة للأمم المتحدة و كذلك المنظمات الدولية.