السيد صلاح الدين مزوار سيترأس إلى جانب السيد جون كيري أشغال الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين المملكة المغربية و الولايات المتحدة الأمريكية

   يقوم السيد جون كيري، كاتب الدولة في الخارجية الأمريكية بزيارة للمملكة المغربية يومي 4 و5  أبريل2014 ، حيث سيترأس إلى جانب السيد صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أشغال الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، تحت شعار ” تعزيز علاقات التعاون المتينة بين البلدين”.

 

وتشكل هذه  الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي، فرصة للرقي بالشراكة المتينة  بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية في جميع مجالات التعاون السياسية منها و الاقتصادية و الاجتماعية والتربوية والثقافية، بشكل يجعلها أكثر دينامية وفعالة وقائمة على أسس قوية ، كما ينتظر أن تفتح الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي المغربي الأمريكي أفاقا  جديدة في العلاقات الثنائية تطبيقا لما انتهى إليه البلاغ المشترك الذي خلصت إليه الزيارة الملكية الأخيرة إلى واشنطن، في إطار حوار استراتيجي عميق و دائم  يعود بالنفع على البلدين.

 

ويعكس انعقاد هذه الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي،بعد تلك التي انعقدت في 13 شتنبر 2012 بالولايات المتحدة الأمريكية، مستوى العلاقات المتميزة  ومتانة الصداقة العريقة التي جمعت دوما بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، اللذان يتقاسمان القيم نفسها والمصالح المشتركة ذاتها وفق رؤية واضحة تروم تعزيز الثقة المتبادلة من اجل توطيد  الشراكة الإستراتيجية بينهما  في شتى المجالات الحيوية.

 

وستكون هذه الدورة مناسبة كذلك لتعميق التشاور السياسي بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية فيما يخص القضايا الثنائية وكذا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.