السيد حسن بنعمر رئيس لجنة البنيات الأساسية و الطاقة و المعادن و البيئة يترأس يوما تواصليا قصد التقليل من الخسائر الفادحة لحرب الطرق

تخليدا لليوم الوطني للسلامة الطرقية ،نظمت لجنة البنيات الأساسية  و الطاقة و المعادن و البيئة  يوما تواصليا ،تحت عنوان حوادث السير ببلادنا و إستراتيجية عمل اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، وذلك قصد تعميق النقاش و توسيع دائرة المتدخلين حول هذا الموضوع، وبغية إيجاد حلول للتقليل من الخسائر الفادحة لحرب الطرق.

وقد ترأس هذا اليوم التواصلي السيد حسن بنعمر، رئيس لجنة البنيات الأساسية و الطاقة و المعادن و البيئة ، و  بحضور كل من السيد عزيز الرباح وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك و السيد محمد نجيب بوليف الوزير المنتدب لدى وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك المكلف بالنقل.

  وقد تجلت أهداف هذا اليوم التواصلي، في تعزيز قنوات التواصل بين وزارة التجهيز و النقل و اللوجستيك، و لجنة البنيات الأساسية و الطاقة و المعادن و البيئة و جعل اللجنة تواكب و تنخرط في مختلف المجهودات و المبادرات في مجال الوقاية من حوادث السير.

وكذا الاطلاع على المعطيات و المستجدات المتعلقة بمجال محاربة حوادث السير، و الحد من مخلفاتها الاقتصادية والاجتماعية، إضافة إلى اطلاع السيدات و السادة النواب على عمل اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، و مجالات اختصاصها و إعطاء إيضاحات حول حدود مسؤولياتها في مجال السلامة الطرقية، ثم الخروج بتوصيات مهمة تفيد في إدخال تعديلات على مدونة السير بالمغرب.

كما عقدت لجنة البنيات الأساسية  و الطاقة و المعادن و البيئة، يوم الأربعاء 12 فبراير 2014 اجتماعا لدراسة موضوع تحرير النقل،  و الذي تقدمت به مجموعة من الفرق

  النيابية فريق  العدالة و التنمية ، و الفريق الاستقلالي للوحدة و التعادلية ،و الفريق الاشتراكي  برئاسة السيد د حسن بنعمر ،و بحضور السيد محمد نجيب بوليف الوزير المنتدب لدى وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك  المكلف بالنقل .