التجمع يؤكد أن ما نشره الصحف حول برلماني مولاي يعقوب عار من الصحة

نشرت بعض الصحف الوطنية الصادرة يومه الخميس 02 يناير 2014 خبرا عار من الصحة، ويتعلق بطعن السيد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار في انتخاب برلماني مولاي يعقوب. ويؤكد التجمع أن الموضوع لم يكن إلا إخبارا بأن المعني بالأمر لم تعد تربطه بالحزب أية علاقة منذ اختياره الترشح للانتخابات الحزبية بتزكية حزب آخر. وأن التجمع الوطني للأحرار يرفض رفضا باتا الزج به اليوم وبعد مرور عدة أشهر على إجراء هذه الانتخابات، في صراعات لا علاقة له بها لا من قريب ولا من بعيد.