المزوار يستقبل وزيرة الشؤون الخارجية الكولمبية ويتناولان سبل تدعيم العلاقات الثنائية

 9844-min

استقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيد صلاح الدين مزوار يوم أمس الجمعة بالرباط، وزيرة الخارجية الكولمبية  السيدة ماريا انخيلا هولغون، و تناول الجانبان في مباحثاتهما العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتمتينها.

و أكد السيد الوزير، عقب هذه اللقاء،  أن المباحثات بين الجانبين تناولت سبل تدعيم التعاون بين المغرب وكولومبيا في جميع المجالات، معربا عن رغبة البلدين في توطيد علاقاتهما الاقتصادية والتجارية بشكل أكبر.

وأشار السيد الوزير، الذي أشاد بمتانة العلاقات بين المغرب وكولومبيا، إلى أن البلدين مدعوان لتعزيز تعاونهما من خلال تكثيف مبادلاتهما الاقتصادية والتجارية.

وفي ما يتعلق بقضية الوحدة الترابية للمملكة، أعرب السيد المزوار عن تقديره للدعم الذي تقدمه كولومبيا للقضية الوطنية ولجهود الأمم المتحدة من أجل إيجاد حل سياسي لهذا النزاع.

وفي هذا السياق، أعلنت رئيسة الدبلوماسية الكولومبية، أن “تحالف الباسيفيك” وهو تجمع اقتصادي يضم كلا من كولومبيا والشيلي والبيرو والمكسيك، سيفتتح قريبا مكتبا تجاريا له بالدار البيضاء، بهدف تدعيم فرص التعاون التجاري والاستثماري بين الطرفين، كما أكدت أن المغرب سيشغل صفة ملاحظ على مستوى تحالف الباسيفيك ، معبرة عن اعتزازها بوجودها بالمغرب مؤكدة أن دولة كولومبيا لن تتوانى في  الدفاع عن مصالح المغرب الاستراتيجية في مختلف المحافل الدولية.

في السياق ذاته، ترأس الوزيران حفل التوقيع على مذكرة تفاهم بين الأكاديمية المغربية للدراسات الدبلوماسية ونظيرتها الكولومبية، تروم تدعيم علاقات التعاون بين المؤسستين في ميدان التكوين الدبلوماسي.