التجمع يكرم البطلة العالمية نوال المتوكل

 

نظم المكتب الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار لجهة الدار البيضاء الكبرى يوم أمس الخميس حفلا تكريميا على شرف السيدة نوال المتوكل، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار بمناسبة انتخابها نائبة أولى لرئيس اللجنة الأولمبية الدولية. وقد حضر هذا الحفل السيد صلاح الدين المزوار رئيس التجمع وأعضاء من المكتب السياسي وشخصيات أخرى من عالم الرياضة والسياسية.

خلال كلمة افتتاحية قال السيد محمد بنطالب المنسق الجهوي للحزب بمدينة الدار البيضاء إن المغرب يفتخر بالمتوكل التي رفعت العلم بلوس أنجلس “يكفيك فخرا أن الملك الراحل الحسن الثاني قد بعث لكم ولي العهد والأميرة لاستقبالكم” يضيف بنطالب، الذي أبرز أن نوال المتوكل برهنت للمغاربة أن المرأة نصف المجتمع، مؤكدا أن انتخابها في مقعد النائبة الأولى لرئيس اللجنة الأولمبية دليل على عملها وجديتها ومثابرتها في العمل كما أنها رفعت رأس المغرب عاليا.

وخلال الحفل الذي حضره أبطال سابقين صنعوا أمجاد الرياضة الوطنية، أوضح السيد صلاح الدين المزوار أن نوال المتوكل بطلة متميزة ومتألقة كما أنها رمز لنجاح المرأة المغربية في بلادنا بالإضافة إلى استعدادها الدائم للعطاء وتقديم الخدمات والنضال من موقعها كامرأة تجمعية لإشعاع الحزب والبلاد. موضحا في نفس الصدد أن من أهم خصالها التواضع وذلك لأن الموقع لا يؤثر فيها.

وقبل اختتام الحفل الذي احتضنه منزل عائلة الشرايبي التجمعية بمدينة البيضاء، شكرت البطلة المغربية نوال المتوكل الحزب الذي عمقت من خلال الانتماء إليه الجدية في العمل، مضيفة أن حزب التجمع الوطني للأحرار يحفز على الخلق والإبداع وأن اهتمام الحزب بها دليل على التقدير والاهتمام الذي يوليه لها كما اعتبرت اللقاء هو وحدة للصف التجمعي ويحمل رمز الوفاء للوطن ولكل رموزه وقيمه.