تعزية

ببالغ الحزن والأسى تلقى حزب التجمع الوطني للأحرار خبر وفاة المستشار البرلماني إبراهيم الحب، الذي انتقل إلى عفو ربه صباح اليوم بمدينة الدار البيضاء. وإثر هذا المصاب الجلل الذي ألم بأسرته الصغيرة والكبيرة، تتقدم الأسرة التجمعية بخالص التعازي راجية من الله سبحانه وتعالى أن يدخله فسيح جناته ويلهم عائلته الصبر والسلوان.

وقد كان المرحوم قيد حياته نائبا برلمانيا بمجلس النواب فمستشارا برلمانيا ، كما شغل منصب رئيس غرفة الصناعة التقليدية بالعاصمة الاقتصادية، وهو القطاع الذي وهب له المرحوم حياته انطلاقا من إيمانه العميق بأن الصناعة التقليدية تعتبر رافدا من روافد الشخصية المغربية المعطاءة والغنية.