السيد حسن الفيلالي لجريدة الصباح: الخطاب الملكي تاريخي


أوردت جريدة الصباح اليوم 01.08.12 في مقال خاص بالخطاب الملكي بمناسبة عيد العرش على لسان حسن الفيلالي، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، أن الخطاب الذي ألقاه جلالته بمناسبة الذكرى 13 لتربعه على عرش أسلافه هو خطاب تاريخي لأنه جاء شاملا وعرج على كل القضايا الكبرى التي تشغل بال المغاربة، سواء في علاقتها مع بلدان المغرب العربي أو دول الخليج، أو الجارتين الجزائر وإسبانيا، أو مع كل دول البلدان النامية.

وبخصوص الحكومة، قال الفيلالي إن الخطاب الملكي السامي، أكد ضرورة التكامل بين الحكومة والقطاعات غير الحكومية، مركزا على اليقظة نظرا لصعوبة المرحلة، وأن تتسلح الحكومة بالقدرة على تقويم الأشياء في كل لحظة من اللحظات. بالإضافة إلى ضرورة إيجاد بدائل للتمويل تخرج عن نطاق المقاربات التقليدية. كما أوضح السيد الفيلالي أن الخطاب ركز في شقه الاقتصادي على إنشاء هيئة وطنية للاستثمار، وهو مشروع جريء وقوي، ودعا إلى ضرورة الانفتاح على دول الخليج، نظرا لعلاقتها التاريخية مع المملكة المغربية.

وفيما يتعلق بالمقاربة الدبلوماسية، فإن الخطاب كان واضحا تجاه الشقيقة الجزائر، وضرورة البحث عن آليات لتفعيل علاقات ثنائية حقيقية بين البلدين، مرتكزها الأساسي هو حرية تنقل الأشخاص والبضائع ورؤوس الأموال، على حد تعبير السيد حسن الفيلالي، عضو المكتب السياسي للحزب.