منظمة الشبيبة التجمعية بجهة فاس مكناس تقف على الاستعدادات المتعلقة بالجامعة الصيفية

عقد المكتب الجهوي لمنظمة الشبيبة التجمعية بجهة فاس مكناس، يومه الخميس 13 يوليوز 2017، بمقر المنسقية الإقليمية للحزب بمدينة مكناس، اجتماعا خصصت نقط جدول أعماله لتدارس مضامين مشروع النظام الداخلي للشبيبة التجمعية والوقوف على التحضيرات الخاصة بالاستعدادات المتعلقة بالجامعة الصيفية، كما كانت الفرصة سانحة لرئيس الشبيبة الجهوية الأخ يونس أبشير، لتقريب الأعضاء الحاضرين من مستجدات الفدرالية الوطنية لشبيبة التجمع الوطني للأحرار، والنظر في التنظيم على مستوى الأقاليم كأولوية قصوى.

وفي هذا الإطار وبعد مناقشة متأنية لسبعة وعشرين مادة من مشروع القانون الداخلي لمنظمة الشبيبة التجمعية بجهة فاس مكناس، وتعديل المادة 6 المتعلقة بأصناف اللجن الجهوية والإقليمية، تم إضافة لجنة الثقافة والفن، ولجنة العلاقات مع المجتمع المدني، مع تغيير إسم لجنة الإعلام والعلاقات العامة إلى لجنة الإعلام والتواصل، ليصادق الحاضرون بالإجماع على المشروع، ويقرر العمل بمضامينه مباشرة وتعميمه.

وفيما يخص موضوع الجامعة الصيفية، تقرر توزيع الكوطة المخصصة بعدد تمثيلية الجهة في 25 منخرط نشيط على أقل تقدير لكل إقليم، مع الأخذ بعين الإعتبار إحترام مقاربة النوع.

وفي نفس السياق قرر المكتب الجهوي، الشروع في اعتماد المكاتب الإقليمية التي سبق تأسيسها والعمل على تأسيس ما تبقى منها داخل أقرب الآجال.

من جهة أخرى أجمع أطر شبيبة جهة فاس مكناس، على الإشادة والاعتزاز بعمل الفريق المشارك في الحكومة وعلى رأسهم الأخ الرئيس عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، كما جددت الشبيبة دعمها للعمل الجاد والرصين الذي يقوم به الأخ المنسق الجهوي محمد عبو، والإخوة المنسقين بالجهة، وأكدت انخراطها ومساهمتها الفعلية في إنجاح جميع المحطات التنظيمية المقبلة.